فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

386 - (1)

[" النقاش البغدادي "]

عيسى بن هبة الله بن عيسى، أبو عبد الله البغدادي النقاش؛ كان ظريفاً صاحب نوادر خفيف الروح، له شعر، روى عنه التاج الكندي كتاب " الكامل " للمبرد؛ وتوفي سنة أربع وأربعين وخمسمائة.

ومن شعره رحمه الله تعالى:

إذا وجد الشيخ في نفسه ... نشاطاً فذلك موت خفي

ألست ترى أن ضوء السراج ... له لهب قبل أن ينطفي ومنه:

رزقت يساراً فوافيت من ... قدرت به حين لم يرزق

وأملقت من بعد فاعتذرت ... إليه اعتذار أخ مملق

فإن كان يشكر فيما مضى ... يداً لي يعذر فيما بقي وقال أيضاً:

كيف السلو وقد تمل ... ك مهجتي من غير أمري

قمر تراه إذا استسر ... كمثل (2) أربعة وعشر

يرنو بنجلاوين يس ... قم من يشا بهما (3) ويبري

وإذا تبسم في دجى ... ليل شهدت له بفجر

ولذاك تظلمه إذا ... شبهت ريقته بخمر


(1) الزركشي: 244.
(2) في المطبوعة: لمثل، وأثبت ما عند الزركشي.
(3) في المطبوعة: يشابه، وهو خطأ واضح؛ وفي الزركشي من يشا (ء) بها.

<<  <  ج: ص:  >  >>