<<  <   >  >>
مسار الصفحة الحالية:

[الباب السادس]

أبواب أمثال الجود والمجد

87 -؟ باب الحض على البذل والافضال

قال أبو عبيد: قال الأموي " إنما سميت هانئاً لتهنأ " [قال] : ويقال " لتهنأ " أي لتفضل على الناس. والهانئ: المطعي، يقال: هنأت الرجل هناءً إذا وهبت له ورفدته، والاسم: الهنء.

ع: قال يحيى بن زياد: هنأت القوم إذا علتهم، ويقال: هنأهم شهرين أي عالهم شهرين، يهنؤهم هنأً وهنأة.

قال الشاعر (1) :

هنأتهم حتى أعان عليهم ... سوافي السماك ذي السلاح السواجم


(1) نسبه في الجمهرة 2: 145 للأسود بن يعفر وفي 3: 183 للفرزدق، وانظره في الاشتقاق: 286 والأزمنة والأمكنة 1: 183، وقال المرزوقي 1: 310 نوءه غزير لكنه مذموم؛ وفي ط: هنأناهم.

<<  <   >  >>