فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

- 12 -

[باب طي السر]

ومن بعض صفات الحب الكتمان باللسان، وجحود المحب إن سئل، والتصنع بإظهار الصبر، وأن يري أنه عزهاة (1) خلي.

ويأبى السر الدفين (2) ، ونار الكلف المتأججة في الضلوع، إلا ظهوراً في الحركات والعين (3) ، ودبيباً كدبيب النار في الفحم والماء في يبيس المدر. وقد يمكن التمويه في أول الأمر على غير ذي الحس اللطيف، وأما بعد استحكامه فمحال.

وربما يكون السبب في الكتمان تصاون المحب عن ان يسم نفسه بهذه السمة عند الناس، لأنها بزعمه من صافت أهل البطالة، فيفر منها ويتفادى، وما هذا الوجه بصحيح (4) ، فبحسب المرء المسلم أن يعف عن محارم الله عز وجل التي يأتيها باختياره ويحاسب عليها يوم القيامة؛ وأما استحسان الحسن وتمكن الحب فطبع لا يؤثر به ولا ينهى عنه، إذ القلوب بيد مقلبها. ولا يلزمه غير المعرفة والنظر في


(1) العزهاة: العازف عن النساء واللهو.
(2) بتروف وغيره (ما عدا برشيه) : الدقيق.
(3) قارن هذا بما في الموشى (ص: 48) ولن يخفى المحب وإن تستر، ولا ينكتم هواء وإن تصبر.
(4) في معظم القراءات: وما هذا وجه التصحيح.

<<  <  ج: ص:  >  >>