تم الاندماج مع الموقع الرسمي لمشروع المكتبة الشاملة وقد يتم الاستغناء عن هذا النطاق قريبا

فصول الكتاب

<<  <   >  >>

[وصل همزة القطع]

وهو عكس ما تقدم وأكثر منه استعمالاً كما ذكر ابن جني1 وغيره. فللشاعر عند الضرورة أن يصل ألف القطع لإقامة الوزن كما قال حاتم الطائي:

أبوهم أبي والامَّهاتُ امهاتُنا ... فأنعم ومتِّعني بقيس بن جحدرِ2

يريد: والأمهات أمهاتنا

ولا يقتصر الوصل في الأسماء بل يسوغ في الأفعال أيضاً. أنشد أبو علي الفارسي3:

إنْ لم أُقاتِلْ فالبسوني بُرقُعا ... وفَتَخاتٍ في اليدينِ أَرْبَعا4

يريد: فألبسوني ثم حذف الهمزة5


1 انظر: المحتسب 1 / 120، الخصائص 3 / 151.
2 من "الطويل".
حين أطلق النعمان الغساني بني عبد شمس إكراماً لحاتم بقي قيس بن جحدر بن ثعلبة وهو من لخم وأمه من بني عدي وهو جدّ الطرماح بن حكيم بن قيس بن جحدر، فقال له النعمان: أبقي أحد من أصحابك؟ فأنشد حاتم البيتين التاليين:
فككتَ عدياً كلَّها من إسارِها ... فأفضِلْ وشفِّعني بقيس بن جحدرِ
أبوه أبي والأمهات امهاتنا ... فأنعم فدتك النفسُ قومي ومعشري
والإسار: العقال. وشفعني: أي اجعلني شفيعاً له وأتبعه بمن أطلقت.
انظر: الديوان 49، رسالة الملائكة 132، ضرائر الشعر لابن عصفور 98.
3 انظر: شرح الأبيات المشكلة الإعراب 335.
4 من "الرجز".
الفَتْخَة والفَتَخَة: خاتم يكون في اليد والرجل بفصٍّ وغير فص.
والرجز في الخصائص 3 / 151، المحتسب 1 / 120، رسالة الغفران 190، الجامع لأحكام القرآن 5 / 101، ضرائر الشعر لابن عصفور 100، البحر المحيط 3 / 206.
5 انظر: المحتسب 1 / 120.

<<  <   >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير