فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

أَو إِلَى أَبِيه وَلَيْسَ فِيهَا مَا يشكل بِهِ إِلَّا فَرْوَة بن نعَامَة وَيُقَال نفاثة الجذامي بِالْجِيم والذال الْمُعْجَمَة وَاخْتلف فِي كتاب مُسلم فِي الَّذِي فِي حَدِيث جَابر الطَّوِيل وَأبي الْيُسْر وَقَوله كَانَ لي على فلَان بن فلَان الْحزَامِي كَذَا للطبري مثل الأول وَعند ابْن ماهان الجذامي بِضَم الْجِيم وذال مُعْجمَة وَعند أَكثر الروَاة الحرامي بِفَتْح الْحَاء وَالرَّاء وَتقدم الحريري بِالْحَاء فِي حرف الْجِيم مَعَ مَا يُشبههُ وَأَبُو سَلام الحبشي وسمه مَمْطُور بِفَتْح الْحَاء وَالْبَاء بِوَاحِدَة وَآخره شين مُعْجمَة مَنْسُوب إِلَى بِلَاد الْحَبَشَة قَالَه عبد الْغَنِيّ وَقَالَ عبد الْغَنِيّ الْحَبَش حَيّ من حمير وَقَالَ فِيهِ بَعضهم الحبشي بِضَم الْحَاء وَسُكُون الْبَاء وَكَذَا ضَبطه الْأصيلِيّ مرّة وَأَبُو ذَر حبش وحبش كعرب وعرب وعجم وعجم وَولده مُعَاوِيَة بن سَلام بن أبي سَلام الحبشي وَأَخُوهُ زيد بن سَلام الحبشي كلهم فِي الصَّحِيحَيْنِ وَيشْتَبه بِهِ الحنيني مَنْسُوب إِلَى حنين واسْمه إِبْرَاهِيم ذكر بَعضهم أَن البُخَارِيّ خرج عَنهُ وَيشْتَبه بِهِ الخشنى بِضَم الْخَاء وَبعدهَا شين مَفْتُوحَة مُعْجمَة بعْدهَا نون وَهُوَ أَبُو ثَعْلَبَة الخشنى وَفِي سندنا فِي مُسلم شَيخنَا أَبُو مُحَمَّد عبد الله بن أبي جَعْفَر الخشنى وَأَبُو عَليّ الْحسن بن مُحَمَّد بن أعين أَبُو عَليّ الْحَرَّانِي بِفَتْح الْحَاء وَالرَّاء وتشديدها مَنْسُوب إِلَى حران بلد بالجزيرة وَمثله عَمْرو بن خلد الْحَرَّانِي وَأَبُو حسن الْحَرَّانِي وَالقَاسِم بن الْفضل الْحدانِي هَذَا وَحده فيهمَا بِضَم الْحَاء ودال مُهْملَة مَفْتُوحَة مُشَدّدَة وَآخره نون أَيْضا وحد أَن قَبيلَة فِي الأزد كَانَ الْقَاسِم هَذَا نزل فيهم وَحسن الحلوني بِضَم الْحَاء مَنْسُوب إِلَى مَدِينَة حلوان وَأَبُو يحيى الْحمانِي بِكَسْر الْحَاء وَتَشْديد الْمِيم وحمان من تَمِيم وَيحيى بن حبيب الْحَارِثِيّ تقدم فِي الْجِيم وَعُثْمَان بن طَلْحَة الحَجبي بِفَتْح الْحَاء وَالْجِيم وباء بِوَاحِدَة مَنْسُوب إِلَى حجبة الْبَيْت وَمثله مَنْصُور الحَجبي وَابْن ابْنه أَيُّوب بن مُوسَى بن مَنْصُور الحَجبي وَعبد الله بن عبد الْوَهَّاب الحَجبي وَعبد الرخمان بن سلمَان الحجري بِفَتْح الْحَاء وَسُكُون الْجِيم بعْدهَا رَاء وَأَبُو دَاوُود الحفرى بِفَتْح الْحَاء وَالْفَاء أَيْضا واسْمه عمر بن سعد سَمَّاهُ مُسلم ومحمدين الْحَنَفِيَّة بِفَتْح الْحَاء وَالنُّون وَأَبُو صَالح الْحَنَفِيّ وَعمر بن يُونُس الْحَنَفِيّ مثله والفرافصة بن عُمَيْر الْحَنَفِيّ وَكَذَلِكَ ثُمَامَة بن أَثَال الْحَنَفِيّ وَأَبُو كثير الْحَنَفِيّ واسْمه يزِيد بن عبد الرَّحْمَن قَالَ بَعضهم الصَّوَاب فِيهِ السحيمي وَحميد بن عبد الرَّحْمَن الْحِمْيَرِي بِكَسْر الْحَاء وَمثله عبد الله بن كَعْب الْحِمْيَرِي وَيشْتَبه بِهِ الْحميدِي وَأَبُو عمر الحوضي هُوَ حَفْص بن عمر الحوضي بِفَتْح الْحَاء وضاد مُعْجمَة وَزِيَاد بن عبد الله الحساني بِفَتْح الْحَاء وسين مُهْملَة مُشَدّدَة وَبعد الْألف نون وياء النِّسْبَة وَأحمد بن شبيب بن سعيد الحبطي بِفَتْح الْحَاء وَفتح الْبَاء بِوَاحِدَة وطاء مُهْملَة وَفِي الروَاة لكتاب البُخَارِيّ أَبُو مُحَمَّد عبد الله بن حموية يعرف بالحموي بِفَتْح الْحَاء وَضم الْمِيم مُشَدّدَة وَفتح الْيَاء بِاثْنَتَيْنِ تحتهَا وَكسرهَا فِي النّسَب وَيُقَال فِيهِ أَيْضا الْحَمَوِيّ بِفَتْح الْمِيم والحاء وَكسر الْوَاو والعجم يَقُولُونَ كل هَذَا بِضَم مَا قبل الْوَاو مثل عُلْوِيَّهُ وحمويه وَالْعرب بِفَتْح الْوَاو فَتَقول عليوه وحمويه وسيبويه ونفطوية.

فصل الِاخْتِلَاف وَالوهم

فِي هَذَا الْحَرْف أَبُو عبد الرَّحْمَن الحبلى كَذَا يَقُوله المحدثون بِضَم الْحَاء وَالْبَاء بِوَاحِدَة مَعًا وسمعناه من غير وَاحِد مِنْهُم وَأهل الْعَرَبيَّة يَقُولُونَ فِيهِ الحبلى بِفَتْح الْبَاء وَكَذَا قراه لنا شَيخنَا الْأُسْتَاذ أَبُو الْحسن عَليّ بن أَحْمد الْمقري عَليّ شَيخنَا أبي الْحُسَيْن الْحَافِظ اللّغَوِيّ قَالَ سِيبَوَيْهٍ وينسب إِلَى بني الحبلى حُبْلَى بِفَتْح الْبَاء مِنْهُم أَبُو عبد الرَّحْمَن الحبلى وَيُقَال فِيهِ حُبْلَى

<<  <  ج: ص:  >  >>