<<  <  ج: ص:  >  >>

وتصغيره بحير وطبرية هِيَ الْأُرْدُن

(طرف الْقدوم) بِفَتْح الْقَاف وَتَشْديد الدَّال قَالَ أَبُو عبيد الْبكْرِيّ قدوم ثنية بالسراة مُخَفّفَة والمحدثون يشددونه وسنزيد هَذَا بَيَانا فِي حرف الْقَاف إِن شَاءَ الله مَعَ مَا يشْتَبه بِهِ من غَيره

(الطّور) جبل مَشْهُور بِالشَّام قَالَ أَبُو عبيد الطّور الْجَبَل

(طفيل) بِفَتْح الطَّاء وَكسر الْفَاء وشامة جبلان على نَحْو ثَلَاثِينَ ميلًا من مَكَّة قَالَه الفاكهي ذكرا فِي الشّعْر الَّذِي قَالَه بِلَال وَقَالَ مَالك هما جبلان بِمَكَّة وَجدّة وقالة الْخطابِيّ فِي كتاب الْأَعْلَام كنت أحسبهما جبلين حَتَّى أثبت لي أَنَّهُمَا عينان وَقَالَ الْأَزْرَقِيّ والخطابي فِي الْغَرِيب شامة وطفيل جبلان مشرفان على مجنة وَهِي على بريد من مَكَّة وَقَالَ أَبُو عمر وَقيل أَحدهمَا بجدة

(الطَّائِف) مَعْلُوم وَهُوَ وَادي وَج على يَوْمَيْنِ من مَكَّة قَالَ هِشَام بن الْكَلْبِيّ إِنَّمَا سمي الطَّائِف لِأَن رجلا من الْعَرَب أصَاب دَمًا فِي قومه بحضرموت فَخرج هَارِبا حَتَّى نزل بوج وحالف مَسْعُود بن معتب وَكَانَ لَهُ مَال عَظِيم فَقَالَ لَهُم هَل لكم أَن ابْني لكم طوفا عَلَيْكُم يكون لكم رداءا من الْعَرَب فَقَالُوا نعم فبناه وَهُوَ الْحَائِط المطيف بِهِ

فصل فِي تَقْيِيد مُشكل الْأَسْمَاء والكنى والأنساب

يحيى بن مُحَمَّد بن

(طحلاء) بِفَتْح الطَّاء مَمْدُود وحاؤه مُهْملَة سَاكِنة وابرهيم بن

(طهْمَان) بِفَتْح الطَّاء وَسُكُون الْهَاء

(وَأَبُو طيبَة) بِفَتْح الطَّاء بعْدهَا يَاء بِاثْنَتَيْنِ تحتهَا سَاكِنة بعْدهَا بَاء بِوَاحِدَة مَفْتُوحَة حجاما لنَبِيّ (صلى الله عَلَيْهِ وَسلم)

(أَبُو غطفان) بن طريف بِفَتْح الطَّاء الْمُهْملَة فيهمَا وقتيبة بن سعيد بن جميل بن

(طريف) مثله وطلق بن غَنَّام بِفَتْح الطَّاء وَسُكُون اللَّام وطلق بن مُعَاوِيَة مثله وَأَبُو طوالة بِضَم الطَّاء وضبطناه عَن بعض شُيُوخنَا بِفَتْحِهَا وَالْأول أشهر وعامر بن الطُّفَيْل بِضَم الطَّاء وَكَذَلِكَ الطُّفَيْل وَأَبُو الطُّفَيْل وطليحة بِضَم الطَّاء مصغر وطيئ الْقَبِيل بِفَتْح الطَّاء مشدد كسرة الياءة مَهْمُوز الآخر وَالنّسب إِلَيْهِ طائي مَمْدُود

و (الطفَاوِي) بِضَم الطَّاء

(والطنافسي) بِفَتْحِهَا وَكَذَلِكَ

(الطَّيَالِسِيّ) وَابْن حَوْشَب

(الطَّائِفِي.

فصل الِاخْتِلَاف وَالوهم

فِي بَاب الثَّرِيد نَا خَالِد بن عبد الله عَن أبي طوالة كَذَا للأصيلي والقابسي ولغيرهما عَن ابْن أبي طوالة قَالَ أَبُو ذَر والأصيلي والقابسي الصَّوَاب عَن أبي طوالة

فِي غَزْوَة الخَنْدَق وَأَخْبرنِي ابْن طَاوس عَن عِكْرِمَة كَذَا لأبي زيد وَعند أبي أَحْمد وَأَخْبرنِي طَاوس أَو ابْن طَاوس

وَفِي قتل حَمْزَة ذكر قَتله لطعيمة بن عدي بن الْخِيَار كَذَا فِي جَمِيع النّسخ وَهُوَ غلط وَصَوَابه طعيمة بن عدي بن نَوْفَل بن عبد منَاف وَإِنَّمَا طعيمة بن عدي بن الْخِيَار ابْن أُخْته

وَفِي دُخُول النَّبِي الْكَعْبَة وَأرْسل إِلَى عُثْمَان ابْن أبي طَلْحَة كَذَا للجلودي وَعند غَيره عُثْمَان بن طَلْحَة وهما صَحِيحَانِ هُوَ عُثْمَان بن طَلْحَة بن أبي طَلْحَة

وَفِي بَاب التَّرْغِيب فِي السُّجُود حَدثنِي معدان بن طَلْحَة كَذَا قيدناه عَن كَافَّة شُيُوخنَا وَعند بَعضهم ابْن أبي طَلْحَة وَكِلَاهُمَا يُقَال قَالَ البُخَارِيّ معدان بن أبي طَلْحَة وَقَالَ بَعضهم ابْن طَلْحَة

حرف الظَّاء مَعَ سَائِر الْحُرُوف

الظَّاء مَعَ الْهمزَة

(ظ أر) فِي خبر إِبْرَاهِيم بن النَّبِي (صلى الله عَلَيْهِ وَسلم) وَكَانَ ظيرا لإِبْرَاهِيم بِكَسْر الظَّاء مَهْمُوز وَقد يسهل هُوَ هُنَا أَبوهُ من الرضَاعَة ومربيه زوج مرضعه وَفِي الحَدِيث الْآخرَانِ لَهُ ضئرين فِي الْجنَّة ترضعانه الظِّئْر الَّتِي ترْضع الصَّبِي لغَيْرهَا وتربيه قَالَ الْخَلِيل الظِّئْر يَقع للمذكر والمؤنث قَالَ غَيره وَأَصله الْعَطف وَهُوَ عطف النَّاقة على ولد غَيرهَا ترْضِعه وَالِاسْم الظئار

الظَّاء مَعَ الرَّاء

(ظ ر ب) قَوْله مثل الظرب بِفَتْح الظَّاء وَكسر الرَّاء وَآخره بِوَاحِدَة وَفِي

<<  <  ج: ص:  >  >>