<<  <   >  >>

[فصل الثاء، وفصل الحاء]

...

فصل الثاء، فصل الحاء:

الجث: ما ارتفع من الأرض كالأكمة. وجثة الشيء شخصه إذا كان قاعدا أو قائما، فإن كان منتصبا فهو ظل، والشخص يعم الكل.

الجثمان: بالضم شخص الإنسان قاعدا.

الجحد: إنكار ما سبق له وجود، وهو خلاف النفي إذ هو إنكار نفس وجود المدعي، وقال الراغب1: الجحود نفي ما في القلب ثباته أو إثبات ما في القلب نفيه، وتجحد تخصص بفعل كذا، قال: والجحد يقال فيما ينكر باللسان لا بالقلب. وفي المصباح2: الجحد، الإنكار، وجحد حقه أنكره، ولا يكون إلا على علم من الجاحد به.

الجحمة: شدة تأجج النار ومنه الجحيم. وجحم وجهه من شدة الغضب استعارة من جحمه النار وذلك من ثوران حرارة القلب، ذكره الراغب3. وقال الحرالي: الجحم انضمام الشيء وعظم كبره، ومن معنى حروفه الحجم وهو التضام وظهور المقدار إلا أن الحجم فيما يظهر كالأجسام. والجحم بتقديم الجيم فيما لطف كالصوت والنار.


1 المفردات ص88.
2 المصباح المنير للفيومي، مادة "جحد"، ص35.
3 المفردات ص88.

<<  <   >  >>