<<  <   >  >>
مسار الصفحة الحالية:

[فصل اللام]

الغلام: الطار الشارب، ولما كان من بلغ هذا الحد كثيرا ما يغلب عليه الشبق قيل للشبق غلمة. ويطلق الغلام على الرجل مجازا باسم ما كان عليه، كما يقال للصغير شيخ مجازا باسم ما يؤول إليه.

الغلظة: ضد الرقة، وأصله أن يستعمل في الأجسام، لكن قد يستعار للمعاني.

الغلة: بالفتح: ما حصل من ريع أرض أو أجرتها. وبالضم حرارة القلب من شدة العطش وشدة الوجد والغيط. والغل بالكسر: الحقد.

الغلو: تجاوز الحد. والغلوة: الغاية وهي رمية سهم أبعد ما يمكن. وقيل هي قدر ثلاثمائة ذراع إلى أربعمائة.

وغلا في الدين غلوا: تصلب وتشدد حتى تجاوز الحد.

والغلواء: تجاوز الحد في النجاح، وبه شبه غلو الشراب1.


1 كذا في جميع المخطوطات، وجاءت "الشباب" في مفردات الراغب، ص365.

<<  <   >  >>