فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>
مسار الصفحة الحالية:

وَمِمَّا يسْتَعْمل فِي ذَلِك ورق الأترج ودهنه والآس والورد ورق الخوخ والحماما والقسط والسنبل لي: لَا شَيْء أذهب للعرق المتتن من الشَّرَاب الريحاني وَأكل الحرشف والهليون. وَجَمِيع مَا يدر الْبَوْل الغليظ كالأبهل فانه عَجِيب إِن اسقف مِنْهُ كل يَوْم صَار ريح الْعرق كريح الأبهل وَكَذَلِكَ ريح الْبَوْل وَقطع النتن الْبَتَّةَ.

3 - (الْأَدْوِيَة المفردة)

الحرشف مَتى سلق وَشرب مَاؤُهُ أدر الْبَوْل إدرارا كثيرا منتنا وأذهب نَتن الْإِبِط وَجَمِيع الْبدن.

المر يخلط بشب ويطلى الف ي الْإِبِط وَالرجل الَّتِي تعرق عرقا منتنا فتذهب بذلك إِن شَاءَ الله.

صفة أَقْرَاص الْورْد يدْفع الْعرق المنتن ويطيب الْبدن: ورق الْورْد الطري مَا قد أضمر أَرْبَعِينَ يَوْمًا سنبل هندي خَمْسَة مر سِتَّة سك خَمْسَة تتَّخذ أقراصا وتمسح بِهِ حَيْثُ تُرِيدُ.

لي يطلى على الرجل بِمَاء الشبث والإ زيد فِيهِ شب ثَلَاثَة دَرَاهِم.

دهن الآس يمْنَع الْعرق المنتن جدا.

ابْن ماسويه: الحلبة تفْسد ريح الْعرق وَالْبَوْل وتطيب ريح النجو.

قريطن: إِذا اسود الْبدن من النورة فاغسله بدقيق الحمص والباقلى والبورق بالسوزية وَأَجد دلكه فانه يبيض ويلين الْبشرَة ويبطئ نَبَات الشّعْر.

بولس: من كَانَ يَعْتَرِيه دفر فليطرح ورق السرو فِي دهن وشمسه ويمرخ بِهِ بدنه وليأخذ كل يَوْم لي تجربة: ورق السرو ادلك بِهِ الرجل فانه يمْنَع الْعرق المفرط الْكَائِن فِيهِ.

روفس قَالَ: ترك الشَّرَاب والاقتصار على المَاء يذهب الدفر ونتن الْعرق.

<<  <  ج: ص:  >  >>