<<  <   >  >>

[باب الزاي في أوائل الأسماء]

من يقال له الزبرقان منهم الزبرقان من بدر وهو حصين بن بدر بن امرئ القيس بن قيس بن خلف بن بهدلة بن عوف بن كعب بن سعد بن زيد مناة بن تميم سيد في الجاهلية عظيم القدر في الإسلام وشاعر محسن وهو القائل:

تعلو الذئاب على من لا كلاب له ... وتتقي مربض المستشفر الحامي

وإنما الناس للرحمن أمكم ... أكائل الطير أو حشو لأرجام

هم يهلكون ويبقى كل ما صنعوا ... كأن قصتهم خطت بأقلام

ولن أصالحهم ما دمت ذا فرس ... واشتد قبضاً على السيلان إبهامي

قوله للرحمن أمكم كما تقول لله أبوك.

ومنهم الزبرقان أخو بني أبي عمرو بن الحارث بن ذهل بن شيبان شاعر قال حن قتلوا بنوه بحران عضروط بن مسعود بن عامر فلجؤوا إلى بني مرة إلى ابن الرواق وهو نعمان بن قيس بن مرة بن همام.

وجدنا آل مرة حين خفنا ... جريرتنا هم الأنف الكراما

<<  <   >  >>