تم الاندماج مع الموقع الرسمي لمشروع المكتبة الشاملة وقد يتم الاستغناء عن هذا النطاق قريبا
<<  <   >  >>
مسار الصفحة الحالية:

عجبت لمن يعتد دونك جنةً ... وسهمك حتفٌ والقضاء يفرق

(وقال ابن خفاجة يرثي صديقاً له) :

فأن أقفرت منه العيون فإنه ... تعوض منها بالقلوب بديلا

ولم أر أنساً قبله عاد وحشة ... وبرداً على الأكباد عاد غليلا

ومن تك أيام السرور قصيرة ... به كان ليل الحزن فيه طويلا

وكتب إلى ابن دراج النحوي جواباً عن كتاب كتبه إليه، وجعل في ظهر الكتاب:

ومعرض لي بالهجاء وهجره ... جاوبته عن شعره في ظهره

فلئن نكن بالأمس قد لطنا به ... فاليوم أشعاري تلوط بشعره

وقال في أسود وجهه في حاجة فأبطأ:

قبحت من أسود غبي ... لا يفهم الوحي حين نوحي

أبطأ في سعيه فحاكى ... في حالتيه غراب نوح

وقال في تفضيل أخ على أخ:

<<  <   >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير