<<  <   >  >>
مسار الصفحة الحالية:

ثانيًا: دراسة الكتاب

...

هذه الرسالة الموسومة بـ (تسلية الأعمى عن بلية العمى) ، نسبها للشيخ علي القاري بهذا الاسم: إسماعيل باشا في كتابه: هدية العارفين:1/752.

وقد ورد بعنوان آخر باسم: طرفة الهميان في تحفة العميان.

وقد أورد المصنف في رسالته هذه، الأحاديث الواردة عن النبي- صلى الله عليه وسلم- في ابتلاء الله تعالى عباده الصالحين، وما أعده لهم من الثواب الجزيل، والأجر العظيم، وخص من أهل البلاء، من فقدوا أبصارهم في هذه الحياة، وأن الله - تعالى- وعدهم بدخول الجنة إذا صبروا على ما ابتلوا به، واحتسبوا الأجر والثواب من الله تعالى. وقد ذكر المصنف- رحمه الله - أكثر من أربعين حديثا. في هذا الباب، مختلفة المراتب، فمنها الصحيح، ومنها الحسن، ومنها الضعيف، وقد تبين لي ذلك عند تتبعي لها في كتب الأحاديث والآثار التي تهتم ببيان درجة الحديث، والكلام على إسناده، وستجد ذلك - أخي القارىء - مبينا وموضحا عند تعليقي على الأحاديث في ثنايا هذه الرسالة.

وصف النسختين المعتمدتين في التحقيق

عثرت لهذه الرسالة على نسختين خطتين، وهما من محفوظات،

<<  <   >  >>