تم الاندماج مع الموقع الرسمي لمشروع المكتبة الشاملة وقد يتم الاستغناء عن هذا النطاق قريبا
<<  <   >  >>
مسار الصفحة الحالية:

[خروج المسيح الدجال]

" ونؤمن بأنَّ الدجال خارج في هذه الأمة لا محالة، كما أخبر رسول الله صلى الله عليه وسلم وصح عنه "

أي: إنَّ خروجه حق، ولن تقوم الساعة حتى يخرج.

والدجال مأخوذ من الدجَلِ وهو الكذب والافتراء، فهو أعظم الناس كذباً وأشدهم افتراء وإفكاً على الله، يصرف الناس بكذبه عن دين الله تعالى.

ويسمى: المسيح الدجال لأنَّ عينه اليمنى ممسوحة طافية، قال النبي صلى الله عليه وسلم:""الدجال ممسوح العين، مكتوب بين عينيه كافر. ثم تهجاها: ك ف ر. يقرؤه كلُّ مسلم " 1 فهو أعور، وهذه علامة على نقصه، يراها كلُّ أحد. ولهذا قال النبي صلى الله عليه وسلم:""ألا إنَّه أعور، وإنَّ ربكم ليس بأعور " 2، فكيف يصدق أنه رب وفيه مثل هذه العلامة.

وقد أخذ العلماء من هذا الحديث أنَّ الله عز وجل موصوف بأنَّ له عينين اثنتين؛ لأنَّ العور في اللغة: وجود عينين إحداهما طافية، ونفيه يدل على.


1 أخرجه مسلم " رقم 7292 "
2 أخرجه البخاري " رقم 7131 "، ومسلم " رقم 7290 "

<<  <   >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير