<<  <   >  >>

[من ثناء أهل العلم على الإمام محمد بن عبد الوهاب]

حظي شيخ الإسلام محمد بن عبد الوهاب من ثناء أهل العلم عليه بالشيء الوفير ; وعلى سبيل المثال لا الحصر نذكر منهم من يلي: -

1- والده الشيخ عبد الوهاب، كان يتوسم فيه الخير ويحدث بذلك ويبديه ويؤمل بذلك ويرجوه، ويعترف بالاستفادة منه على صغر سنه. قال سليمان أخو الإمام محمد بن عبد الوهاب - كان عبد الوهاب أبوه - أي: محمد - يتعجب من فهمه وإدراكه قبل بلوغه، ويقول: لقد استفدت من ولدي محمد فوائد من الأحكام، أو قريبا من هذا الكلام، وذكر ذلك العلامة ابن غنام في "روضة الأفكار والأفهام" جـ1 صـ25.

2- العلامة الأمير محمد بن إسماعيل الصنعاني1 أنشد فيه قصيدة أثنى عليه فيها بقيامه بالتوحيد وبإلزامه من تحت يده إقامة شعائر الإسلام. بين في تلك القصيدة ما عليه أكثر الناس في زمان الشيخ محمد بن عبد الوهاب من التبرك بالأشجار والأحجار والقبور وغير ذلك من أنواع الانحراف.

يقول الصنعاني في تلك القصيدة:

سلامي على نجد ومن حل في نجد ... وإن كان تسليمي على البعد لا يجدي

لقد صدرت من سفح صنعا سقي الحيا ... رباها وحياها بقهقهة الرعد

سرت من أثير ينشد الريح أن سرت ... ألا ياصبا نجد متى هجت من نجد


1وقد أثنى عليه ابن غنام في روضة الأفكار والأفهام بقوله ج1 ص19 كان مشهورا بالعلم والفهم. ا. هـ.

<<  <   >  >>