<<  <   >  >>

[الباب الأول: أهمية التخريج والاستخراج وفوائده ونشأته وتطوره]

[الفصل الأول: أهمية التخريج والأستخراج وفوائده]

...

الفصل الأول: أهمية التخريج والاستخراج (1) وفوائده (2)

وهي كثيرة ومتداخلة في أمور كثيرة:

ولا يخفى على أحد من أهل العلم أهمية أصول التخريج وشرف منزلته وذلك لأنّه أساس لمعرفة السنة النبوية التي عليها مدار فهم القرآن وتفسيره، حيث جعل الله سبحانه وتعالى بيانه إلى الرسول صلى الله عليه وسلم في قوله: {وَأَنْزَلْنَا إِلَيْكَ الذِّكْرَ لِتُبَيِّنَ لِلنَّاسِ مَا نُزِّلَ إِلَيْهِمْ} [النحل: 44] ، فهي عليها مدار الأحكام وتفاصيلها، وبها يعرف الحلال من الحرام وغير ذلك، وأهم ثمرة لأصول التخريج هي حفظ السنة وصيانتها من الدّخيل عليها ومعرفة صحيح المتون من سقيمها ومحفوظها من شواذها ومنكراتها.

ولذا قال ابن المديني رحمه الله تعالى: ((الباب إذا لم تجمع طرقه لم يتبيَّنْ خطؤه)) (3) .


(1) الاستخراج في اصطلاح المحدثين هو أن يأتي المُحدّث إلى كتاب معيّن من كتب الحديث المسندة كصحيح البخاري مثلا فيخرج أحاديثه بأسانيد لنفسه يلتقي معه في شيخه أو شيخ شيخه أو من فوقه ولو في الصحابي
(2) انظر لفوائد التخريج والاستخراج الكتب الآتية:
علوم الحديث لابن الصلاح/ 19 -20، إرشاد طلاب الحقائق للنووي (1/ 126) ، والتقييد والإيضاح للحافظ العراقي، النكت على مقدمة ابن الصلاح للحافظ ابن حجر (1/ 321 – 323) ، وفتح الباري (2/107) ، وفتح المغيث للسخاوي (1/46، 271) ، (3/ 249- 250) ، (3/ 299 – 300) ، مقدمة محقق مختصر الأحكام للطوسي د. أنيس طاهر (1/ 67-69) ، طرق تخريج الأحاديث للدكتور سعد بن عبد الله آل حميد (16- 21) ، التأصيل للدكتور بكر أبو زيد (1/ 68- 80) ، تخريج الحديث الشريف للدكتور علي بقاعي (23 – 24) ، المدخل إلى تخريج الأحاديث للدكتور عبد الصمد بكر عابد (14 – 15) .
(3) انظر: علوم الحديث لابن الصلاح/ 91، وفتح المغيث للسخاوي (1/371) .

<<  <   >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير