تم الاندماج مع الموقع الرسمي لمشروع المكتبة الشاملة وقد يتم الاستغناء عن هذا النطاق قريبا
<<  <   >  >>

الباب الثالث: أنواع علوم الحديث المتعلِّقة بشخص الراوي أو اسمه مما لم يسبق ذكره في الباب الأول

[الفصل الأول: الأنواع المتعلقة بشخص الراوي]

[المبحث الأول: معرفة الأكابر الرواة عن الأصاغر]

...

[المبحث الأول: معرفة الأكابر الرواة عن الأصاغر]

أولاً: تعريفه:

هو أن يروي الأكبر سنّاً وطبقة أو مكانة وقدراً عمن هو دونه.

والأصل في هذا الباب: رواية رسول الله صلى الله عليه وسلم عن تميم الداري 2 حديث الجساسة الذي رواه الإمام مسلم. 3

ثانياً: أقسامه 4:

1- أن يكون الراوي أكبر سناً وأقدم طبقة من المروي عنه كالزهري ويحيى بن سعيد الأنصاري في روايتهما عن مالك، قال السخاوي

(ت 902 هـ) : في خلق غيرهما من شيوخه، أفردهم الرشيد العطار (ت 711 هـ) ، في مصنف سماه "الإعلام بمن حدث عن مالك بن أنس الإمام من مشايخه السادة الأعلام" 5، وكأبي القاسم عبيد الله بن أحمد الأزهري أحد شيوخ الخطيب البغدادي (ت 463 هـ) ، روى عن الخطيب في بعض تصانيفه، والخطيب إذ ذاك في عنفوان


1سبق ذكر بعض هذه الأنواع في الباب الأول منها: المؤتلف والمختلف، والمتفق والمفترق، والمتشابه، ومعاجم الشيوخ، وغيرها.
2التبصرة والتذكرة (3 / 64) ، وفتح المغيث (4 / 165) .
3في كتاب الفتن من صحيحه (4 / 2261) ح 119.
4علوم الحديث (ص: 276 - 277) ، وشرح التبصرة والتذكرة (3 / 64 - 66) ، وتدريب الراوي (2 / 244) .
5فتح المغيث (4 / 165) .

<<  <   >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير