فصول الكتاب

<<  <   >  >>
مسار الصفحة الحالية:

وأنت السه السفلى إذا دعيت نصر1

نصر قبيلة من العرب فلذلك أنث فقال لهذا الرجل: أنت من أرذلهم إذا دعوا للمكارم للمساعى قال أبو عبيد: السه: حلقة الدبر قال: وأصل الوكاء الخيط الذي يشد به رأس القربه فجعل النبي صلى الله عليه وسلم اليقظه للعين بمنزلة الوكاء للقربة فإذا نامت العينان استرخى ذلك الوكاء وكان منه الحدث والريح.


1- عجز بيت, وصدره:
شأتك قعين غثها وسمينها
والبيت في "ديوانه" 38" والفرق لقطرب 61" ولثابت 1/96" واللسان [سته] . ومعنى البيت أنه في القوم - أي المهجو - بمنزلة الاست من الناس.

<<  <   >  >>