<<  <   >  >>

كتابة السنة النبوية في عهد النبي صلى الله عليه وسلم والصحابة وأثرها في حفظ السنة النبوية

الدكتور: أحمد عمر هاشم

بسم الله الرحمن الرحيم

تعريف السنة لغةً واصطلاحاً:

[السنة في اللغة]

تطلق السنة في اللغة بعدة إطلاقات، فتطلق ويراد بها الوجه لصقالته وملاسته، وقيل: دائرته، وقيل: الصورة، وقيل: الجبهة والجبينان، وكله من الصقالة والأسالة، ووجه مسنون: مخروط أسيل كأنه قد سُنَّ عنه اللحمُ، وسُنة الوجه دوائره، وسنة الوجه صورته، قال ذو الرمة:

تُرِيكَ سُنَّةَ وَجْهٍ غَيْرَ مُقْرِفَةٍ ... مَلْسَاءُ لَيْسَ بِهَا خَالٌ وَلاَ نَدَبُ

ومثله للأعشى:

كَرِيماً شَمَائِلُهُ مِنْ بَنِي ... معَاويَةَ الأَكْرَمِيْنَ السُّنَنْ

والسنة: الصورة وما أقبل عليك من الوجه، وقيل: سنة الخد صفحته (1) . أ. هـ.

وقال الأزهري: السنة الطريقة المحمودة المستقيمة، ولذلك قيل: فلان من أهل السُّنة، معناه من أهل الطريقة المستقيمة المحمودة، والسُّنة: الطبيعة، وبه يفسر بعضهم قول الأعشى السابق:

كَرِيماً شَمَائِلُهُ مِنْ بَنِي ... معَاويَةَ الأَكْرَمِيْنَ السُّنَنْ (2)

وقد سبق بيان أنَّ بعضهم فسر السنن في هذا البيت بالوجوه، أمَّا


(1) لسان العرب ج13 ص224 ط بيروت.
(2) تاج العروس ج13 ص344 ط بيروت.

<<  <   >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير