<<  <   >  >>

[الباب الثالث: يشمل أحداثا وقعت بالحديبية لم تحدد وقت وقوعها وتحلل المسلمين وأنصرافهم]

[الفصل الأول: أحداث وقعت بالحديبية لم يتعين وقت وقوعها]

[المبحث الأول: قصة كعب بن عجرة ونزول آية الفدية]

...

[المبحث الأول: قصة كعب بن عجرة ونزول آية الفدية]

ورد في ذلك حديث كعب بن عجرة، وقد رواه عنه عبد الرحمن بن أبي ليلى وعبد الله بن معقل ورواه عنهما عدة رواة، ورواه عن كعب أيضاً أبو وائل، ومحمد بن كعب القرظي ويحيى بن جعدة ورجل من الأنصار وعطاء.

رواية ابن أبي ليلى عن كعب:

(125) قال البخاري: حدثنا أبو نعيم حدثنا سيف قال: حدثني مجاهد قال: سمعت عبد الرحمن بن أبي ليلى أن كعب بن عجرة حدثه قال: وقف عليَّ رسول الله صلى الله عليه وسلم بالحديبية ورأسي يتهافت1 قملاً، فقال: أيؤذيك هوامك2؟ قلت: نعم، قال: فاحلق رأسك، أو قال: "احلق" قال: فيَّ نزلت هذه الآية: {فَمَن كَانَ مِنكُم مَّرِيضاً أَوْ بِهِ أَذًى مِّن رَّأْسِهِ} 3 إلى آخرها، فقال النبي صلى الله عليه وسلم: "صم ثلاثة أيام، أو تصدق بفرق بين ستة أو انسك4 بما تيسر"5.


1 يتهافت: يتساقط. النهاية 5/266.
2 الهوام: - بتشديد الميم - جمع هامه وهي ما يدب من الأخشاش، وبينت الرواية أن المراد بها هنا القمل. انظر: فتح الباري 4/14.
3 سورة البقرة الآية: 196.
4 انسك: اذبح. النهاية 5/48.
5 صحيح البخاري مع الفتح، كتاب المحصر: 1815.

<<  <   >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير