<<  <  ج: ص:  >  >>

[الفصل السادس: علومه ومؤلفاته]

1- علومه

(أ) معرفته بعلم القراءات:

لقد اعتنى أبو زرعة رحمه الله بعلم القراءات عناية فائقة فاق بها أقرانه حيث أخذ هذا العلم العزيز عن الأئمة المعنيين به، وروى أحاديث كثيرة مكنته من تمييز القراءة الصحيحة، عن الشاذة، ولقد ضمن ابن أبي حاتم في كتابه علل الحديث بعض الأحاديث التي أعلها أبو زرعة والمتعلقة بالقراءات. وفيما يلي قائمة بأسماء مشاهير الأئمة القراء الذين روى عنهم ثم أُتبعها ببعض الأخبار التي يستدل بها على سعة حفظه وإحاطته بهذا العلم.

1- (خ دس) أحمد بن الصباح النهشلي، أبو جعفر بن أبي سريج الرازي المقرىء الذي قرأ القراءات على الكساني، توفي بعد 245 هـ (1) .

2- إبراهيم بن الحسن بن نجيح الباهلي المقرىء التبان البصري المتوفى سنة 235 هـ والذي قال عنه أبو زرعة: "كان صاحب قرآن وكان بصيراً به وكان شيخاً ثقة" (2) .


(1) انظر: تهذيب التهذيب ج 1 ص 44، والجرح والتعديل ج 1/ ق1/56.
(2) انظر: تهذيب التهذيب ج 1 ص 115، والجرح والتعديل ج1 / ق1/92.

<<  <  ج: ص:  >  >>