فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>
مسار الصفحة الحالية:

سُورَةُ الْإِخْلَاصِ

[470] بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ [قَوْلُهُ تَعَالَى: قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ ... إِلَى آخِرِ السُّورَةِ] [1: 4] ( «879» - قَالَ قَتَادَةُ وَالضَّحَّاكُ وَمُقَاتِلٌ: جَاءَ (نَاسٌ مَنِ الْيَهُودِ) إلى النبي- صلى اللَّه عليه وسلم- فَقَالُوا: صِفْ لَنَا رَبَّكَ، فَإِنَّ اللَّهَ أَنْزَلَ نَعْتَهُ فِي التَّوْرَاةِ، فَأَخْبِرْنَا: مِنْ أَيِّ شَيْءٍ هُوَ؟ وَمِنْ أَيِّ جِنْسٍ هُوَ؟ [مِنْ] ذَهَبٍ هُوَ، أَمْ نُحَاسٍ أَمْ فِضَّةٍ؟ وَهَلْ يَأْكُلُ وَيَشْرَبُ؟ وَمِمَّنْ وَرِثَ الدُّنْيَا؟ وَمَنْ يُوَرِّثُهَا؟ فَأَنْزَلَ اللَّهُ تَبَارَكَ وَتَعَالَى هَذِهِ السُّورَةَ، وَهِيَ نِسْبَةُ اللَّهِ خَاصَّةً.)

[ «880» - أَخْبَرَنَا أَبُو نَصْرٍ أَحْمَدُ بْنُ إِبْرَاهِيمَ الْمِهْرَجَانِيُّ، أَخْبَرَنَا عُبَيْدُ اللَّهِ بْنُ مُحَمَّدٍ الزَّاهِدُ حَدَّثَنَا أَبُو الْقَاسِمِ ابْنُ بِنْتِ مَنِيعٍ، حَدَّثَنَا جَدِّي أَحْمَدُ بْنُ مَنِيعٍ، حَدَّثَنَا


(879) انظر (880) .
(880) إسناده ضعيف: أبو سعد الصاغاني: اسمه محمد بن مُيَسِّر، قال الحافظ في التقريب (2/ 212) : ضعيف، وذكره ابن حبان في المجروحين [2/ 271] وفي إسناده: أبو جعفر الرازي:
قال الحافظ في التقريب: صدوق سيئ الحفظ، وذكره ابن حبان في المجروحين [2/ 120] ونقل عن الإمام أحمد قوله: أبو جعفر الرازي مضطرب الحديث.
والحديث أخرجه الترمذي (3364) من طريق أبي سعد به، و (3365) من طريق عبيد اللَّه بن موسى عن أبي جعفر الرازي عن أبي العالية عن النبي صلى اللَّه عليه وسلم ولم يذكر أُبي بن كعب، وقال الترمذي: وهذا أصح من حديث أبي سعد أ. هـ.

<<  <  ج: ص:  >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير