فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

الإمام الزاهد المفسر علي بن عبد الله بن أحمد النّيسابوريّ المعروف بابن أبي الطيب «1» :

كان مولد هذا الإمام في نيسابور، وأقام في قصبة سبزوار، وقد بنى له الشيخ أبو القاسم علي بن محمد بن الحسين بن عمرو- وكان من دهاقين ومتموّلي «2» القصبة- مدرسة في محلة أسفريس في رمضان سنة ثمان عشر وأربع مئة، وما زال أثرها قائما إلى يومنا هذا.

وكان من تلاميذه ومريديه من مشايخ القصبة: الشيخ أبو القاسم علي بن محمد بن الحسين بن عمرو، ومحمد بن الحسين بن عمرو، جد الحسن بن الحسين بن محمد بن الحسين بن عمرو رحمهم الله.

ومن تلاميذه: الحاكم الإمام أبو سعد بن كرامة «3» ، والإمام أبو حنيفة البوياباديّ النّيسابوريّ «4» ، والإمام حمزة المقراضيّ المتكلم «5» .

وله عدة تفاسير: التفسير الكبير وهو في ثلاثين مجلدا، والتفسير الوسيط في خمسة عشر مجلدا، والتفسير الصغير في ثلاثة مجلدات، وقد أملاها جميعها من حفظه، وكانت مباحثه فيها معتبرة.

<<  <  ج: ص:  >  >>