فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

الحكيم تاج الحكماء الموفق بن المظفر القواميّ «1»

من قصبة فريومد أيضا، من تلاميذ الحكيم المجيريّ، وله قصائد قوامية كثيرة، نسبته إلى قوام الدين أبي القاسم الأنساباديّ وزير العراق وخراسان، ومن أشعاره:

* ... من أجل تزيين العالم يستعد الفلك دوما ... لتزيين عروس الروضة وعروس البستان

ينثر من شفتيه الضاحكتين البيجاذي ... ويعلق السحاب من عينيه الدامعتين عقد جوهر

ولكثرة ما ينسج من الديباج المتنوع ببعضه ... ولكثرة ما يعقد من اللؤلؤ المتنوع مع بعضه

عادت شقائق النعمان فاتنة ... وتوجت رأسها بكأس من البيجاذي

الحكيم يحيى بن محمد الضّيائيّ الفريومديّ «2»

رأيت من أشعاره هذه القصيدة [289] :

* ما أن أنظر إلى ضفيرتها السوداء المعقودة ... فإن حالة من الهجر تسلبني القلب والروح

ويختطف قلبي كلما أطلّ وجهها ... تسلب روحي من بدني متى ما نثرت شعرها

<<  <  ج: ص:  >  >>