<<  <   >  >>
مسار الصفحة الحالية:

[كتاب الجهاد]

[مدخل]

...

[كتاب الجهاد]

الجهاد مصدر جاهد جهاداً ومجاهدة، وجاهد: فاعل، من جهد: إذا بالغ في قتال عدوه وغيره. ويقال: جهده المرض وأجهده: بلغ به المشقة، وجهدت الفرس وأجهدته، استخرجت جهده، نقلها أبو عثمان، والجهد بالفتح: المشقة وبالضم: الطاقة، وقيل: يقال: بالضم والفتح في كل واحد منها فمادة "ج هـ د" حيث وجدت، ففيه معنى المبالغة وهو في الشرع: عبارة عن قتال الكفار خاصة.

قوله: "الواجِد لِزادِه" الزاد: الطعام يتخذ للسفر، وألفه منقلبة عن واو، والمزود "بكسر الميم" ما يجعل فيه الزاد.

قوله: "وأَقَلُّ ما يُفْعَلُ مَرَّةٌ" أقل: مرفوع بالابتداء. ومرة: بالرفع خيره، ونصب "مرةً" ضعيف جداً.

قوله: "أو حُصِر" "هو بالصاد المهملة" وقد تقدم معناه في الفوات والإحصار.

قوله: "وغَزْو البَحْر" الغزو: قصد العدو في دارهم. عن ابن القطاع: غزا يغزو غزوًا والاسم: الغزاة، فهو غاز، والجمع: غزاة وغُزَّى، وغُزِيٌّ "بضم الغين وفتحها1 مع تشديد الياء".

والبحر بسكون الحاء، ويجوز فتحها عند الكوفيين.

قوله: "مع كُلُّ بَرٍّ وفاجر" قال صاحب "المطالع": يقال: رجل بارٌّ


1 في المصباح: وجمع الغزاة: غَزِيٌّ على فعيل مثل الحجيج.

<<  <   >  >>