فصول الكتاب

<<  <   >  >>
مسار الصفحة الحالية:

[كتاب الفرائض]

[مدخل]

...

كتابُ الفرائض

الفرائض: جمع فريضة. وهي في الأصل: اسم مصدر من فرض، وافترض، ويسمى البعير المأخوذ من الزكاة وفي الدية: فريضة: فعيلة بمعنى مفعولة.

قال الجوهري: الفرض ما أوجبه الله عز وجل، سمي بذلك؛ لأن له معالم وحدودًا، والْفَرْضُ: العطية الموسومة، وفرضت الرجل وأفرضته: إذا أعطيته. والفارض، والفرضي: الذي يعرف الفرائض وفرض الله تعالى كذا، واقترضته، والاسم: الفريضة، وتسمى قسمة المواريث: فرائض. قال المصنف -رحمه الله- في "الكافي": وهو العلم بقسمة المواريث، كما قال الجوهري. وجعل في "المقنع"1 الفرائض: نفس القسمة، ويحتمل أن يكون على حذف المضاف، أي: وهي علم قسمة المواريث.

والمواريث: جمع ميراث، وهو المال المخلف عن الميت، أصله: موراث، انقلبت الواو ياء لإنكسار ما قبلها. ويقال له: التراث أيضًا أصل التاء فيه واو، وفي الجمع: رجعت إلى أصلها.

قوله: "لا غَيْرٌ" مبني على الضم، لقطعها عن الإضافة منونة.

قوله: "بالْمُوالَاةِ والْمُعَاقَدَةِ" الموالاة: مصدر والى. قال الجوهري: الموالاة ضد المعاداة وأما المعاقدة، فمصدر عاقد يعاقد،


1 انظر "المقنع" ص "265" بتحقيقنا.

<<  <   >  >>