<<  <  ج: ص:  >  >>

[باب في أحكام الهبة والعطية]

والهبة: هي التبرع من جائر التصرف في حياته لغيره بمال معلوم.

وقد كان النبي صلى الله عليه وسلم يهدي ويهدي إليه، ويعطي ويعطي.

فالهبة والهدية من السنة المرغّب فيها لما يترتب عليها من المصالح، قال صلى الله عليه وسلم: "تهادوا تحابوا"، وعن عائشة رضي الله عنها؛ قالت: "كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقبل الهدية ويثيب عليها"، وقال صلى الله عليه وسلم: "تهادوا؛ فإن الهدية تسل السخية".

وتلزم الهبة إذا قبضها الموهوب له بإذن الواهب؛ فليس له الرجوع فيها، أما قبل القبض؛ فله الرجوع؛ بدليل حديث عائشة

<<  <  ج: ص:  >  >>