فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:

قراءة تقليد السلطان يلباى بالسلطنة 365

ذكر خلع السلطان الملك الظاهر يلباى من السلطنة 367

ذكر سلطنة الملك الظاهر أبى سعيد تمربغا الظاهرى على مصر 373

رأى المؤلف في الظاهر تمربغا 374

السلطان يأمر بالإفراج عن الملك المؤيد أحمد ابن الأشرف إينال من سجن الإسكندرية على أن يقيم بالإسكندرية، ويرسم للملك المنصور عثمان ابن الملك الظاهر جقمق بأن يركب ويخرج إلى حيث يشاء بمدينة الإسكندرية- السلطان بإطلاق المحابيس في سجون البلاد الشامية والحجازية- عودة الأمراء يرسم البطالين إلى مصر وعودة الجوامك التي قطعت إلى أربابها 376

ترجمة الملك الظاهر تمربغا 376

الولايات والوظائف التي أنعم بها على أرباب الدولة 379

تفريق نفقة السلطنة على الأمراء والمماليك 380

السلطان ينفى بعض الأمراء المؤيدية إلى الشام 383

الأمير خيربك يتآمر على السلطان 385

الوقعة التي خلع فيها السلطان الملك الظاهر أبو سعيد تمربغا من الملك- تولى الأمير قايتباى المحمودى بعده- سفر الظاهر تمربغا إلى دمياط بناء على اختياره 387

ذكر سلطنة الملك الأشرف قايتباى المحمودى 394

<<  <  ج: ص:
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير