<<  <  ج: ص:  >  >>

[المطلب الأول: صفاته الخلقية الدالة على قوة إيمانه]

...

المطلب الأول: صفاته الخُلقية الدالة على كمال دينه وإيمانه وفيه خمسة مسائل.

المسألة الأولى: شدته في الدين وغيرته على محارم الله.

من صفات عمر رضي الله عنه التي اشتهر بها الشدة في الدين، والصرامة في الحق، وشدة الغيرة على محارم الله عز وجل، ومواقفه الدالة على ذلك في عهد النبي صلى الله عليه وسلم وأبي بكر رضي الله عنه وفي خلافته كثيرة، وسيأتي إن شاء الله ذكر الكثير منها وأشير هنا إلى بعض تلك المواقف.

فمن ذلك أن عمر رضي الله عنه أتى مسجد النبي صلى الله عليه وسلم والحبشة يلعبون فيه بحرابهم1، فأهوى رضي الله عنه إلى الحصى، فحصبهم به، فقال النبي صلى الله عليه وسلم لعمر: "دعهم يا عمر"، وكانت عائشة رضي الله عنها تنظر إليهم والنبي صلى الله عليه وسلم يسترها2.


1 الحراب: جمع حربة، تقدم الكلام عليها في ص (149) .
2 رواه البخاري / الصحيح 1/176، 2/153،154، مسلم / الصحيح 6/186، 187، النسائي / السنن 3/196، وغيرهم.

<<  <  ج: ص:  >  >>