فصول الكتاب

<<  <   >  >>

فصل: فى بيان الدرجة الثانية من درجات الغنى بالله عَزَّ وجَلَّ

الدرجة الثانية من درجات الغنى بالله عَزَّ وجَلَّ دوام شهود أَوَّليته تعالى، وهذا الشهود عند أَرباب السلوك أَعلى مما قبله، والغنى به أَتم من الغنى المذكور، لأَنه من

<<  <   >  >>