تم الاندماج مع الموقع الرسمي لمشروع المكتبة الشاملة وقد يتم الاستغناء عن هذا النطاق قريبا
<<  <  ج: ص:  >  >>

[الفصل الرابع: أثر عقيدة الشيخ السلفية في الدور الثالث الحاضر]

إن الله سبحانه وتعالى عاد بعائدته، كما جرت به سنته للطائفة المنصورة فقيض الله لعقيدة الشيخ محمد بن عبد الوهاب السلفية إماما راشدا وسلطاناً نصيرا وملكا حاميا، ألا وهو أبو الملوك، الملك عبد العزيز ابن عبد الرحمن آل سعود رحمهم الله تعالى، الذي سار على سنة آبائه في نصرة عقيدة السلف الصالح وإِعزاز أهل الدين الحق واستعادة مكاسب آبائه من ذلك وتجديد مجدهم وإِحياء سنتهم الراشدة.

يقول الشاعر الأديب العالم محمد بن عثيمين رحمه الله يخاطبه:

أرضيتَ آباءك الغر الكرام بما ... جددت من مجدهم من بعد ما بانوا

نبهت ذكراً توارى منه حين علا ... للمارقين ضباب فيه دخان

فجئت بالسيفِ والقرآن معتزما ... تُمضي بسيفك ما أَمضاه قرآن

حتى انجلى الظلم والإظلام وارتفعت ... للدين في الأرض أعلام وأركان

دين ودنيا وبأس في الوغى وندى ... تفيض من كفه بالجود خُلْجَانُ1


1 العقد الثمين، من شعر محمد بن عثيمين، جمعه ورتبه وشرح ألفاظه سعد بن عبد العزيز بن رويشد ص 82- 85.

<<  <  ج: ص:  >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير