<<  <   >  >>

[المحبث الثاني: بعث الموتى من قبورهم]

...

المبحث الثاني: بعث الموتى من قبورهم

قبل أن نذكر ما جاء في سورة "الزمر" من الدلالة على بعث الموتى من قبورهم، وأن البعث يكون لهذا الجسد بعينه نذكر تعريف البعث في اللغة والشرع.

أما تعريف البعث في اللغة: فإنه يختلف بحسب ما علق به فالبعث يطلق ويراد به المعاني الآتية:

1 ـ الإرسال: يقال بعثت فلاناً، أو ابتعثه أي: أرسله.

2 ـ البعث من النوم: يقال بعثه من منامه إذا أيقظه.

3 ـ الإثارة: وهو أصل البعث ومنه قيل للناقة بعثتها إذا ... أثرتها وكانت قبل باركة"1.

وجاء في القاموس: "بعثه كمنعه أرسله كابتعثه فانبعث والناقة أثارها، وفلاناً من منامه أهبه ... وتبعث مني الشعر انبعث كأنه سال"2.

وجاء في تهذيب اللغة: "قال الليث: بعثت البعير إذا فانبعث إذا حللت عقاله وأرسلته لو كان باركاً فأثرته، والبعث في كلام العرب على وجهين:

أحدهما: الإرسال كقوله تعالى: {ثُمَّ بَعَثْنَا مِنْ بَعْدِهِمْ مُوسَى} 3 معناه: أرسلناه.


1- الصحاح للجوهري 1/273، لسان العرب 2/116 ـ 118.
2- القاموس 1/168.
3- سورة الأعراف آية: 103.

<<  <   >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير