فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

افتتح عامة فارس وخراسان وكابل واتخذ النباج والقريتين [1] بالمدينة وروى عن النبي صلى الله عليه وسلم حديثاً واحداً وهو من قتل دون ماله فهو شهيد،،،

[يعلى بن منية]

[2] ويقال ابن أمية فأمية أبوه ومنية [2] أمه وأسلم عام الفتح وجاء بابنه إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال بايعه على الهجرة فقال لا هجرة بعد الفتح،،،

إسلام سلمان الفارسي

رضي الله عنه وهو يكنى أبا عبد الله ومات بالمدائن في خلافة عثمان وكان والياً عليها روى ابن إسحاق والواقدي وغيرهما أنه قال كنت ابن دهقان قرية جي من أصبهان وبلغ من حب أبي إياي أن حبسني في البيت كما تحبس الجارية واجتهدت في المجوسية حتى صرت قطن بيت النار قال وأرسلني أبي يومئذ إلى ضيعة له فمررت بكنيسة النصارى فدخلت إليهم فأعجبني صلاتهم فقلت دين هؤلاء خير من ديني فسألتهم أين أصل هذا الدين قالوا بالشام فهربت من والدي حتى قدمت الشام ودخلت على الأسقف وجعلت أخدمه وأتعلم منه حتّى


[1] . كذا في النسخة:notemarg.: النياح والعرنيينMS.
[2] . منبّه MS.

<<  <  ج: ص:  >  >>