فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

عتبت على سلم فلما فقدته ... وجربت أقواماً بكيت على سلم

[موت يزيد بن معاوية]

ولما احتضر يزيد بن معاوية ولى ابنه معاوية بن يزيد وسلم الأمر إليه وكان ولد يزيد بالماطرون ومات بحوارين [1] وهو ابن ثمان وثلاثين سنة وكان ملكه ثلث سنين وثمانية أشهر وذكر أنه تمثل عند موته بهذين البيتين [طويل]

فيا ليتني لم أغن في الناس ساعةً ... ولم أغن في لذات عيش مفاخر

وكنت كذي طمرين عاش ببلغةٍ ... من العيش حتى صار رهن المقابر

وفيه يقول الشاعر [رجز]

يا أيها القبر بحوارينا [2] ... ضممت شر الناس أجمعينا

[F؟ 203 r؟] ولاية معاوية بن يزيد بن معاوية

ولما مات يزيد صار الأمر إلى ولده معاوية بن يزيد وكان قدرياً لأنه أشخص عمراً المقصوص فعلمه ذلك فدان به وتحققه فلما بايعه الناس قال


[1] . بجورانMS.
[2] . بجورانيا MS.

<<  <  ج: ص:  >  >>