فصول الكتاب

[[إقرار ابن وهسودان على أذربيجان]]

وفيها أَقَرّ السُّلطان طُغُرْلَبَك علان بن وهْسُودان على ولاية أبيه بأَذْرَبَيْجان.

[الصُّلح بين صاحب غَزَنَةَ والسُّلطان جُغْربيك]

وفيها كان عقد الصُّلح بين السُّلطان إبراهيم بن مسعود بن محمود بن سبكتكين صاحب غَزْنَة، وبين السُّلطان جغربيك أخو طغرلبك، وكتبت النسخ بذلك بعد حروب كثيرة، حتى كل كل واحد من الفريقين. فوقع الاتفاق والإيمان، ففرح الناس [1] .

[وفاة جغربيك صاحب خُراسان]

ثم لم يَنْشَب جغربيك صاحب خراسان أن تُوُفّي في رجب من السّنة [2] .

وقيل: تُوُفّي في صَفَر سنة اثنتين.

[[عزل أبي الحسين بن المهتدي عن الخطابة بجامع المنصور]]

وفي سنة إحدى عُزِلَ أبو الحسين بن المهتدي باللَّه عن خطابة جامع


[ (-) ] أخبار البشر لأبي الفداء 2/ 179 وأخبار مصر لابن ميسّر 2/ 11 والعبر 3/ 255، والإعلام بوفيات الأعلام 187، والبداية والنهاية 12/ 83، ودول الإسلام 1/ 265، 266، ومآثر الإنافة 1/ 341 وفيه: «الباب النسوي» ، بدل «النوبي» ، وتاريخ ابن خلدون 3/ 465 و 4/ 267، اتعاظ الحنفاء/ 256، 257، النجوم الزاهرة، 64، 65، تاريخ الخلفاء 418، شذرات الذهب 3/ 287، لبّ التواريخ ليحيى الحسيني القزويني 105 طبعة طهران 1314 هـ. (بالفارسية) ، أخبار الدول (الطبعة الجديدة بتحقيق د. أحمد حطيط ود. فهمي سعد) 2/ 161، السلاجقة في التاريخ والحضارة للدكتور أحمد كمال الدين حلمي 31.
[1] الكامل في التاريخ 10/ 5، 6، مآثر الإنافة 1/ 349، تاريخ الخلفاء 419، 420.
[2] الكامل في التاريخ 10/ 6، المختصر في أخبار البشر 2/ 180، دول الإسلام 1/ 266، زبدة التواريخ 75 وفيه اسمه «جعربك داود بن ميكائيل» .