فصول الكتاب

قلت: وروى عَنْهُ السِّلَفيّ في «البشرانيات» .

تُوُفّي في نصف جُمَادَى الآخرة.

- حرف الميم-

344- مُحَمَّد بْن أَحْمَد بْن عَليّ بْن عَبْد الرّزّاق [1] .

الشَّيْخ أبو منصور الخياط البغداديّ المقرئ الزّاهد.

قَالَ السّمعانيّ: ثقة صالح عابد، يقرئ النّاس ويلقن.

قلت: سمع: أبا القاسم بْن بِشْران، وأبا بَكْر مُحَمَّد بْن عُمَر بْن الأخضر الفقيه، وعبد الغفار بْن مُحَمَّد المؤدِّب وحدَّثَ عَنْهُ ب «مُسْنِد الحُمَيْديّ» .

وقرأ القرآن عَلَى الشَّيْخ أَبِي نَصْر بْن مسرور المقرئ.

وكان قديم المولد، فلو أَنَّهُ سمع في حدود العشر وأربعمائة، فكان يمكن أنّ يقرأ عَلَى أَبِي الحَسَن الحمّاميّ ولكنّ هذه الأشياء قسمية.

روى عَنْهُ جماعة منهم: سِبْطاه أبو عَبْد اللَّه الحُسين، والمقرئ الكبير أبو مُحَمَّد عَبْد اللَّه شيخنا الكِنْديّ، وابن ناصر، وأبو طاهر السِّلَفيّ، وأبو الفضل خطيب المَوْصِل، وسعد اللَّه بْن الدّجاجي، وأحمد البَاجِسْرَائيّ.

قَالَ السّمعانيّ: كَانَ لَهُ ورد بين العشائين، يقرأ فيه سبعًا من القرآن قائمًا وقاعدًا، حتّى طعن في السّنّ وكان صاحب كرامات.

قَالَ ابن ناصر: كانت لَهُ كرامات.

وقال أبو منصور بْن خَيْرُون: ما رأيت مثل يوم صُلِّيَ عليّ أَبِي منصور


[1] انظر عن (محمد بن أحمد بن علي) في: المنتظم 9/ 146، 147 رقم 236 (17/ 96، 97 رقم 3758) في ترجمة (عمر بن المبارك) ، وكذا في مرآة الزمان ج 8 ق 1/ 17، وانظر ترجمته المفردة في: الكامل في التاريخ 10/ 415، وطبقات الحنابلة 2/ 254 رقم 696، والمعين في طبقات المحدّثين 147 رقم 1594، والإعلام بوفيات الأعلام 205، وسير أعلام النبلاء 19/ 222- 224 رقم 137، ودول الإسلام 2/ 28، والعبر 3/ 353، ومعرفة القراء الكبار 1/ 457- 459 رقم 399، وذيل طبقات الحنابلة 1/ 95- 99 رقم 46، وعيون التواريخ (مخطوط) 13/ 153، 154، والبداية والنهاية 12/ 166، وغاية النهاية 2/ 74، 75، وشذرات الذهب 3/ 406، 407.