فصول الكتاب

أربع عشرة وأربعمائة، وفيها وُلِدتُ.

وقال غيره: تُوُفّي في الرابع والعشرين من رمضان بشيراز.

363- عليّ بْن طاهر بْن جعفر [1] .

أبو الحَسَن الدّمشقيّ، النَّحْويّ.

سمع: أبا عَبْد اللَّه بْن سلوان، وأبا نَصْر الكَفَرْطابيّ، وعليّ بْن الخضر السُّلَميّ، وأبا القاسم الحِنّائيّ، وأبا القاسم السُّمَيْساطيّ.

روى عَنْهُ: جمال الإسلام أبو الحسن، وأبو المعالي محمد بن يحيى الْقُرَشِيّ، وجميل بْن تمام، وحفاظ [2] بْن الحَسَن، والخضر بْن هبة اللَّه بْن طاوس، وأبو المعالي بْن صابر.

قَالَ ابن عساكر: كَانَ ثقة. وكان لَهُ حلقة في الجامع وقف عندها كُتُبَه.

تُوُفّي فِي ربيع [الأوَّل] [3] .

- حرف الميم-

364-[مُحَمَّد [4] بْن الحَسَن بْن أحمد بْن الحَسَن بْن خُذَاداذا] [5] .

أبو غالب الباقلّاني [6] ، البقال، الفاميّ، البغداديّ، الشيخ الصالح المحدّث.


[1] انظر عن (علي بن طاهر) في: مختصر تاريخ دمشق لابن منظور 18/ 99 رقم 2، وورد في الأصل: «ظاهر» بالظاء المعجمة، وإنباه الرواة 2/ 17، 283 رقم 462، وبغية الوعاة 2/ 170 رقم 1714.
[2] في الأصل: «حباظ» .
[3] ومولده في سنة 431 هـ. وما بين الحاصرتين من (بغية الوعاة) . وقد روى عنه: غيث بن علي الصوري.
[4] هذه الترجمة كلّها منقولة من (سير أعلام النبلاء) فهي ساقطة من أصل نسختنا.
[5] انظر عن (محمد بن الحسن) في: المنتظم 9/ 153، 154 رقم 247، (17/ 105 رقم 3769) ، والعبر 3/ 356، وسير أعلام النبلاء 19/ 235، 236 رقم 144، ودول الإسلام 2/ 29، وعيون التواريخ (مخطوط) 13/ 195، والنجوم الزاهرة 5/ 195، وشذرات الذهب 3/ 412.
[6] في المنتظم: «الباقلّاوي» .