فصول الكتاب

[المجلد الحادي والأربعون (سنة 581- 590) ]

بسم اللَّه الرَّحْمَن الرحيم رَبَّنا أَفْرِغْ عَلَيْنا صَبْراً 2: 250

[الطبقة التاسعة والخمسون]

[ذكر الوقائع الكائنة سنة إحدى وثمانين وخمسمائة]

[وقوع البَرَد]

فِي المحرَّم وقع بناحية نهر الملك بَرَدٌ أهلك الزَّرْع وقتل المواشي، وُزِنت منه بَرَدة فكانت رِطْلين بالعراقيّ.

[[تدريس النظامية]]

وَفِي صَفَر انفصل رَضِيُّ الدّين أَبُو الخير القزْوينيّ عَنْ تدريس النّظاميّة، وولي أَبُو طَالِب الْمُبَارَك بْن الْمُبَارَك الكرْخيّ، وخُلع عليه منَ الدّيوان الْعَزِيز بطراحة [1] .

[منع الوعّاظ]

وَفِي رجب أمر الخليفة منع الوعّاظ كلّهم إلّا ابن الجوزيّ.

[[مولود بأذن واحدة]]

ووُلِد بالعراق ولدٌ طول جبهته شبر وأربعة أصابع، وله أُذُنٌ واحدة.

[خطبة الملثّم للناصر لدين اللَّه]

وفيها وردت الأخبار بأنّ عليّ بْن إِسْحَاق الملثَّم خطب للنّاصر لدين اللَّه بمعظم بلاد المغرب، وخالف بني عبد المؤمن [2] .


[1] الكامل 11/ 552.
[2] العبر 4/ 424.