فصول الكتاب

أبو زكريّا الْبَغْدَادِيّ، الواعظ، المعروف بابن النّجّار.

كان يتّهم بالكذِب. وله سماع من سِبْط الخيّاط، والأُرْمَوِيّ.

تُوُفّي فِي ذي الحجَّة عَنْ خمسٍ وسبعين سنة [1] .

قال الدُّبيثيّ: أنشدنا ابن النّجّار لبعضهم:

عاشِرْ من النّاس مَن تبقى مودّته ... فأكثر النّاسِ جمعٌ غير مؤتلِف

منهم صديقٌ بلا قاف، ومعرفةٌ ... بغير فاء، وإخوانٌ بلا ألفِ

408- يوسف بْن عَبْد الرَّحْمَن بْن غُصْن [2] .

أبو الحَجّاج التُّجَيْبيّ، وقيل اللَّخْمي، الإشبيليّ، الْمُقْرِئ.

أَخَذَ القراءات عَنْ: أَبِي الْحَسَن شريح، وأبي العبّاس بن حرب، وأبي العبّاس بن عيشون.

وروى عن: أَبِي بَكْر بْن العَرَبيّ.

وتصدَّر للإقراء بإشبيليَّة، وطال عمره، ورحل النّاس إليه. وهو آخر أصحاب شريح الّذين قرءوا عليه.

تُوُفّي فِي سنة سبْعٍ هَذِهِ تقريبا. قاله الأبّار.

قلت: بل هُوَ مِن آخرهم.

[الكنى]

409- أبو مَنْصُور بْن أَبِي بَكْر بْن شُجاع بْن نُقْطة المُزَكْلِش [3] .

أخو الزّاهد عَبْد الغنيّ. بغداديّ ظريف، ينشد في الأسواق ويمسخر


[ () ] 175، وميزان الاعتدال 4/ 387 رقم 9548، ولسان الميزان 6/ 263 رقم 922.
[1] مولده سنة 522 هـ.
[2] انظر عن (يوسف بن عبد الرحمن) في: التكملة لكتاب الصلة لابن الأبّار (مخطوط) 3/ ورقة 143، وصلة الصلة لابن الزبير 216، ومعرفة القراء الكبار 2/ 570 رقم 526، وغاية النهاية 2/ 396، 397، وشذرات الذهب 4/ 333.
[3] انظر عن (أبي منصور) في: مرآة الزمان ج 8 ق 2/ 509، وذيل الروضتين 28.