فصول الكتاب

وقرأ بالمَوْصِل القرآن عَلَى ابن سَعْدُون القُرْطُبيّ.

429- يَحْيَى بن أَبِي بَكْر [1] عَبْد اللَّه بن أعزّ بن عُمَر.

أَبُو زكريّا السُّهْرَوَرْدي.

سمَّعه أَبُوه من أَبِي الوَقْت.

وَحَدَّثَ.

وَتُوُفِّي في جمادى الأولى.

430- يحيى بن منصور [2] ابن الجرَّاح.

الرئيس تاجُ الدِّين أَبُو الحُسَيْن الكاتب.

خدم مُدَّة طويلة في ديوان الإنشاء بمصر. وكتب الخطّ الفائق، وَقَالَ الشعر الرائق.

وَسَمِعَ من السِّلَفيّ، وَحَدَّثَ.

ومن شِعره:

أمُدُّ كفِّي إلى البيضاءِ أقْلعُها ... مِن لحيتي فتُفدِّيها بسوْداءِ

هذي يدي وَهِيَ منّي لَا تُطاوعني ... عَلَى مُرادي فما ظنِّي بأعدائي [3]

تُوُفِّي في خامس شعبان، وَلَهُ خمسُ وسبعون سنة. مات عَلَى حصار دِمْيَاط.

[[الكنى]]

431- أُمّ العزّ بنت مُحَمَّد بن عليّ أبي غالب العبدريّ الدّانيّ.


[1] انظر عن (يحيى بن أبي بكر) في: التكملة لوفيات النقلة 2/ 466 رقم 1672، والمختصر المحتاج إليه 3/ 244 رقم 1347.
[2] انظر عن (يحيى بن منصور) في: التكملة لوفيات النقلة 2/ 472، 473 رقم 1685، وتاريخ إربل 1/ 295، ووفيات الأعيان 6/ 254- 258 رقم 810، وعقود الجمان لابن الشعار 10/ ورقة 98، وسير أعلام النبلاء 22/ 200، 101 رقم 73، وشذرات الذهب 5/ 71، 72.
[3] وفيات الأعيان 6/ 257.