فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

مَالِكٌ: فَلَا أَدْرِي لِأَيِّ شَيْءٍ تَرَكَ ذَلِكَ زِيَادٌ مَوْلَى ابْنِ عَيَّاشٍ.

[عِرَاكُ بْنُ مَالِكٍ] [1]

حَدَّثَنِي سَعِيدُ بْنُ أَنَسٍ حَدَّثَنَا ضَمْرَةُ عَنْ رجاء بن أَبِي سَلَمَةَ قَالَ:

قَالَ عُمَرُ بْنُ عَبْدِ الْعَزِيزِ: مَا أَعْلَمُ أَحَدًا أَكْثَرَ صَلَاةً مِنْ عِرَاكِ بْنِ مَالِكٍ، وَذَلِكَ أَنَّهُ يَرْكَعُ فِي كُلِّ عَشْرٍ وَيَسْجُدُ.

حَدَّثَنَا إِبْرَاهِيمُ بْنُ الْمُنْذِرِ حَدَّثَنِي مُحَمَّدُ بْنُ مَعْنٍ أَخْبَرَنِي أَبِي عَنْ أُمِّهِ عَنْ عَمِّهَا مَعْنِ بْنِ نَضْلَةَ قَالَتْ: قال لي: وا عجبا لِبُنَيِّ مَالِكٍ مَا الْتَفَتَ إِلَى حَلَقَةٍ مِنْ حَلَقَاتِ الْمَسْجِدِ فِيهَا مَشْيَخَةٌ إِلَّا رَأَيْتُهُ مَعَ ذَوِي الْأَسْنَانِ مِنْهُمْ.

قَالَ إِبْرَاهِيمُ: قَالَ لِي مُحَمَّدُ بْنُ مَعْنٍ: يَعْنِي عِرَاكَ بْنَ مَالِكٍ.

أَخْبَارُ رَبِيعَةَ بْنِ أَبِي عَبْدِ الرَّحْمَنِ

«حَدَّثَنَا يحي بْنُ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ بُكَيْرٍ حَدَّثَنِي اللَّيْثُ عن يحي بن سعيد قَالَ: قَالَ لِي: مَا رَأَيْتُ أَحَدًا أَفْطَنَ مِنْ رَبِيعَةَ بْنِ أَبِي عَبْدِ الرَّحْمَنِ.

قَالَ اللَّيْثُ: وَقَالَ لِي عُبَيْدُ اللَّهِ بْنُ عُمَرَ فِي رَبِيعَةَ: هُوَ صَاحِبُ مُعْضِلَاتِنَا وَأَفْضَلُنَا» [2] .

حَدَّثَنِي محمد بن أبي زكير أخبرنا ابن وهب حدثني مالك قال:

كان يحي بْنُ سَعِيدٍ أَعْرَفَ شَيْءٍ بِحَقِّ رَبِيعَةَ. قَالَ: وَكَانَ رَبِيعَةُ يَقُولُ لَهُ وَهُوَ يُمَازِحُهُ فِي الشيء من الفتيا- فسمع ذلك يحي بن سعيد- هذا خير


[1] انظر ترجمته في ابن سعد 5/ 187- 188، وابن حجر تهذيب التهذيب 7/ 172.
[2] الخطيب: تاريخ بغداد 8/ 423. وأوردها الذهبي: تاريخ الإسلام 5/ 247، وسير أعلام النبلاء 5/ ق 174 و 1، وابن حجر:
تهذيب التهذيب 3/ 258.

<<  <  ج: ص:  >  >>