فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

قَالَ غَوثٌ: وَمَاتَ وَهْبٌ سَنَةَ أَرْبَعَ عَشْرَةَ وَمِائَةٍ [1] .

قَالَ غَوثٌ: وَمَاتَ هَمَّامٌ آخِرَهُمْ قَبْلَ مَوْتِ أَبِي جَعْفَرٍ [2] بِقَلِيلٍ [3] .

مَاتَ وَهْبٌ ثُمَّ مَعْقِلٌ ثُمَّ غَيْلَانُ ثُمَّ هَمَّامٌ.

[عُرْوَةُ بنُ مُحَمَّدٍ السَّعْدِيُّ]

قَالَ عَلِيٌّ: وَلِيَ عُرْوَةُ بْنُ مُحَمَّدٍ [4] الْيَمَنَ عِشْرِينَ سَنَةً وَخَرَجَ حِينَ خَرَجَ وَمَعَهُ سَيْفٌ وَمُصْحَفٌ.

[الْبَصْرَةُ]

حَدَّثَنِي أَبُو عُثْمَانَ سَعِيدُ بْنُ يَحْيَى الْأُمَوِيُّ حَدَّثَنَا عَمِّي مُحَمَّدُ بْنُ سَعِيدٍ حَدَّثَنَا الْمُجَالِدُ [5] عَنِ الشَّعْبِيِّ قَالَ: كُنْتُ أُجَالِسُ الْأَحْنَفَ [6] فَأُفَاخِرُ جُلَسَاءَهُ مِنْ أَهْلِ البصرة بأهل الكوفة (8 أ) فَقَالَ لَنَا: أَنْتُمْ خَوَلٌ لَنَا اسْتَنْقَذْنَاكُمْ مِنْ عبيدكم فذكرته كلمة قالها أعشى همدان:


[1] أوردها الامام احمد: كتاب العلل ومعرفة الرجال 1/ 400.
[2] في ابن سعد (الطبقات 5/ 544) انه مات قبل وهب سنة احدى أو اثنتين ومائة. وفي طبقات خليفة 287 «مات سنة احدى أو اثنتين وثلاثين ومائة» .
[3] كانت وفاة أبي جعفر المنصور سنة 158 هـ.
[4] ابن عطية السعدي الجشمي وقد ذكر يعقوب الفسوي انه عزل عن اليمن سنة ثلاث ومائة (تهذيب التهذيب 7/ 188) وكان عمر بن عبد العزيز قد ولاه اليمن (طبقات ابن سعد 5/ 341) .
[5] مجالد بن سعيد.
[6] الأحنف بن قيس واسم الأحنف صخر وهو في الطبقة الاولى من التابعين من أهل البصرة. وقال ابن سعد اسمه الضحاك (طبقات خليفة 191 وطبقات ابن سعد 7/ 93) .

<<  <  ج: ص:  >  >>