فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

بَاب ذكر إِبْرَاهِيم الخليل عَلَيْهِ السَّلام [1]

هُوَ: إِبْرَاهِيم بْن تارخ بْن ناحور بْن ساروغ بْن أرغو بْن فالغ بْن عابر بْن شالخ بن قينان بن أرفخشد بْن سام بْن نوح.

قَالَ الزُّبَيْر بْن بكار: ويقولون إِبْرَاهِيم بْن آزر بْن الناحور بْن الشارغ بْن الْقَاسِمِ، الَّذِي قسم الأَرْض بَيْنَ أهلها، ابْن يعبر بْن السالح بْن سنحاريب.

واسم أمه نونا [2] بنت كرنبا بْن كوثا من بَنِي أرفخشد بْن سام.

وكرنبا هُوَ الَّذِي كرى نهر كوثا. وَكَانَ بَيْنَ الطوفان وإبراهيم ألف سَنَة وتسع وتسعون سَنَة. وَقِيلَ: ألف ومائتا سَنَة وثلاث وستون، وَذَلِكَ بَعْد خلق آدَم بثلاثة آلاف سَنَة وثلاثمائة وثلاثين سَنَة.

وَقَدْ رَوَى أَبُو أُمَامَةُ أَنَّ رجلا سأل رسول الله صلى اللَّه عليه وَسَلَّمَ، فَقَالَ: كَمْ بَيْنَ نُوحٍ وِإْبَرَاهِيمَ؟

فَقَالَ: عَشْرَةُ قُرُونٍ. أَخْبَرَنَا مُحَمَّد بْن عَبْد الْبَاقِي، أَخْبَرَنَا الْجَوْهَرِيُّ، أخبرنا ابن حيويه، أخبرنا أحمد بن معروف، أخبرنا الحارث بن أبي أسامة، حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ سَعْدٍ، حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ عبد الله الأسدي، حدثنا سُفْيَان بْن سَعْد، عَنْ أَبِيهِ، عَنْ عكرمة، قال: كان إبراهيم الخليل يكنى أبا الأضياف [3] .


[1] تاريخ الطبري 1/ 232، وتفسير الطبري 11/ 465، وطبقات ابن سعد 1/ 46، ومروج الذهب 1/ 44، وتهذيب تاريخ ابن عساكر 2/ 136، وعرائس المجالس 72، والبداية والنهاية 1/ 139، ونهاية الأرب 13/ 96، والكسائي 121، والمعارف 30، وزاد المسير 3/ 70، والكامل في التاريخ 1/ 72.
[2] في ابن سعد: «نونا» ، وفي رواية: «أبيونا» . وفي المرآة «نوتا» . في البداية: «بونا» وقيل: «أميلة» .
[3] طبقات ابن سعد 1/ 47.

<<  <  ج: ص:  >  >>