فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

[ثم دخلت سنة خمس وتسعين وثلاثمائة]

فمن الحوادث فيها [1] :

أنه ورد في ليلة الخميس لسبع بقين من المحرم أوائل الحاج من مكة بعد أن إعتاقهم ابن الجراح الطائي في طريقهم/ ولزمهم تسعة آلاف دينار مضافة إلى رسم الأصيفر الذي يقوم به بدر بن حسنويه، وقد سبق ذكر ذلك.

وفي هذه السنة: حج [2] بالناس جعفر بن شعيب السلار، ولحقهم عطش في طريقهم، فهلك خلق كثير، ولحق قوم منهم الحج.

[ذكر من توفي في هذه السنة [3] من الأكابر]

2990- إسحاق [4] بن محمد بن حمدان بن محمد بن نوح، أبو إبراهيم المهلبي الخطيب، ويعرف بالجبني

[5] .

من أهل بخارى، روى عنه الأزهري، وكان أحد الفقهاء على مذهب أبي حنيفة، وتوفي في ذي القعدة من هذه السنة.


[1] بياض في ت.
[2] في ص، ل: «وفي هذه السنة حج» .
[3] بياض في ت.
[4] بياض في ت.
[5] في ل: «ويعرف بالخبني» . وانظر ترجمته في: (تاريخ بغداد 6/ 402، والكامل 8/ 33) .

<<  <  ج: ص:  >  >>