فصول الكتاب

<<  <   >  >>

أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، قَالَ: «

الْتَمِسُوا الرِّزْقَ فِي خَبَايَا الأَرْضِ»

هذا أول حديث من الجزء وهو عندي بكماله

وَمِنْهُ: بِالإِسْنَادِ إِلَى أَبِي مُحَمَّدٍ عَبْدُ الرَّحْمَنِ بْنُ أَحْمَدَ الأَنْصَارِيُّ الْمَعْرُوفُ بِابْنِ أَبِي شُرَيْحٍ، أنا عَبْدُ اللَّهِ، نا مُصْعَبٌ، حَدَّثَنِي مَالِكٌ، عَنْ نَافِعٍ، عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عُمَرَ، عَنْ عَائِشَةَ: أَنَّهَا أَرَادَتْ أَنْ تَشْتَرِيَ جَارِيَةً فَتَعْتِقَهَا، فَقَالَ أَهْلُهَا: نَبِيعُهَا وَوَلاؤُهَا لَنَا.

فَذَكَرَتْ ذَلِكَ لِرَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، فَقَالَ: «لا يَمْنَعُكِ ذَلِكَ فَإِنَّمَا

الْوَلاءُ لِمَنْ أَعْتَقَ»

وَبِهِ إِلَى أَبِي مُحَمَّدٍ الأَنْصَارِيُّ: أنا عَبْدُ اللَّهِ، نا مُصْعَبٌ، حَدَّثَنِي مَالِكٌ، عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ دِينَارٍ، عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عُمَرَ «أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ

نَهَى عَنْ بَيْعِ الْوَلاءِ وَعَنْ هِبَتِهِ»

تنبيه: ابن أبي شريح هذا شيخ مشهور صحيح السماع من البغوي وغيره، والمكنى بأبي شريح هو أبوه أحمد بن محمد، وقال الحافظ أبو بكر بن نقطة: الشريحي بضم الشين المعجمة هو أبو محمد عبد الرحمن بن أبي شريح أحمد بن مُحَمَّدِ بْنِ أَحْمَدَ بن يَحْيَى بن مخلد بن عبد الرحمن بن المغيرة بن ثابت الأَنْصَارِيّ المعروف بالشريحي، سمع عَبْد اللَّهِ بن مُحَمَّدٍ البغوي، ويَحْيَى بن مُحَمَّدِ

<<  <   >  >>