<<  <   >  >>

رجب منها فِي إمرة داود ابن يزيد بن حاتم المهلبي بكتاب الرشيد إِلَى داود.

ولم يزل المفضل عَلَى ولايته إِلَى أن صرف فِي صفر سنة سبع وسبعين فكانت ولايته الثانية ثلاث سنين إِلاَّ شهرين.

وتأخرت وفاته بعد ذَلِكَ إِلَى النصف من شوال سنة إحدى وثمانين وصلى عَلَيْهِ أمير مصر إسماعيل بن صالح بن علي.

وقبره من المشاهد الَّتِي تذكر بالقرافة. ومات فضالة والده سنة اثنتين وعشرين ومائة.

ولولده فَضَالة ولد يقال لَهُ المفضَّل بن فضالة ذكره ابن يونس فقال: روى عن أبيه عن جَده. روى عنه أهل مصر، مات فِي رجب سنة اثنتين وخمسين ومائتين.

ومات فضالة والده سنة ست وعشرين ومائتين.

وأفاد القضاعي فِي الخطط أن القبر الَّذِي يزوره يوم السبت ويسمّون الَّذِي فِيهِ المفضّل بن فضالة هو قبر المفضّل بن فضالة بن المفضّل حفيد القاضي. وكثير من الناس يظنه القاضي وليس كذلك.

قلت: والناس فِي عصرنا لا يقولون المفضَّل بل يسمونه فضل بن فضالة بغير ميم فِي أوله. وكذا ذكره ابن يونس فِي حرف الفاء: فضل بن فضالة بن مفضَّل بن فضالة.

وقال يحيى بن بكير: ولد سنة مائة ومات سنة إحدى أو اثنتين وثمانين ومائة.

وجزم ابن يونس بأنه مات سنة إحدى وكذا قال البخاري فِي شوال.

المفضل بن كامل هو: هبة الله بن عبد الله بن كامل بن عبد الكريم. يأتي فِي

حرف الهاء: موهوب بن عمر بن موهوب الجزَري أبو منصور شافعي من المائة السادسة.

ولد فِي نصف جمادى الآخرة سنة تسعين وخمسمائة، وَكَانَ يقال لَهُ ابن الطيب، نشأ ببلاده، وتفقه عَلَى أبي القاسم عبد القاهر بن مهران ابن البزري،

<<  <   >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير