فصول الكتاب

<<  <   >  >>
مسار الصفحة الحالية:

{وَالْعَادِيَات} الْخَيْل تَعْدُو فِي الْغَزْو وَتَضْبَح {ضَبْحًا} هُوَ صَوْت أَجْوَافهَا إِذَا عَدَتْ

<<  <   >  >>