تم الاندماج مع الموقع الرسمي لمشروع المكتبة الشاملة وقد يتم الاستغناء عن هذا النطاق قريبا
<<  <   >  >>

لأنه ناقص الأهلية لسبب من الأسباب المذكورة.

والسَّفَهُ نقصانُ العقل.

والضعف يشمل المرض والصغر.

وعدم الاستطاعة على الإملاء لمرض في نطقه.

في هذه الأحوال يتولى الولي الإملاءَ لصيغة العقد.

وقد طلب القرآن الكريم العدلَ من الوليِّ لأنه ليس غارماً إن غيرَّ.

قال تعالى:

{فَلْيُمْلِلْ وَلِيُّهُ بِالْعَدْلِ}

[الإشهاد على الدين]

الإشهاد للتوثيق

واختيار الشهود بحيث يثق الطرفان فيهما من شأنه أن يقطع النزاع.

قال تعالى:

{وَاسْتَشْهِدُوا شَهِيدَيْنِ مِنْ رِجَالِكُمْ}

<<  <   >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير