فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

ذَكَرَ أَنّ عَلِيّ بْنَ أَبِي طَالِبٍ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ أَوّلُ ذَكَرٍ أَسْلَمَ:

قَالَ ابْنُ إسْحَاقَ: ثُمّ كَانَ أَوّلَ ذَكَرٍ مِنْ النّاسِ آمَنَ بِرَسُولِ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَصَلّى مَعَهُ وَصَدّقَ بِمَا جَاءَهُ مِنْ اللهِ تَعَالَى: عَلِيّ بْنُ أَبِي طَالِبِ بْنِ عَبْدِ الْمُطّلِبِ بْنِ هَاشِمٍ - رِضْوَانُ اللهِ وَسَلَامُهُ عَلَيْهِ - وَهُوَ يَوْمئِذٍ ابْنُ عشر سِنِين.

نشأته فِي حجر الرَّسُول صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَسبب ذَلِك:

وَكَانَ مِمّا أَنْعَمَ اللهُ عَلَى عَلِيّ بْن أَبِي طَالِبٍ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ أَنّهُ كَانَ فِي حِجْرِ رَسُولِ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَبْلَ الْإِسْلَامِ.

ـــــــــــــــــــــــــــــ

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

<<  <  ج: ص:  >  >>