فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

رَوَاهُ ظَبْيَانُ بْنُ مُحَمَّدِ بْنِ ظَبْيَانَ الْكَلْبِيُّ، عَنْ أَبِيهِ، عَنْ أَبِيهِ، عَنْ جَدِّهِ، عَنْ عَمْرِو بْنِ مُرَّةَ الْجُهَيْنِيِّ قَالَ: سَمِعْتُ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ.

وَظَبْيَانُ هَذَا يَرْوِي عَنْ أَبِيهِ الْعَجَائِبَ، لا يَحِلُّ الاحْتِجَاجَ بِهِ.

903 - «مَنْ لَزِمَ الاسْتِغْفَارَ جَعَلَ اللَّهُ لَهُ مِنْ كُلِّ هَمٍّ فَرَجًا، وَمِنْ كُلِّ ضِيقٍ مَخْرَجًا، وَرَزَقَهُ مِنْ حَيْثُ لا يَحْتَسِبُ» .

رَوَاهُ الْحَكَمُ بْنُ مُصْعَبٍ، عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ عَلِيٍّ، عَنْ أَبِيهِ، عَنْ جَدِّهِ، عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ.

قَالَ ابْنُ حِبَّانَ: وَالْحَكَمُ هَذَا يَنْفَرِدُ بِالأَشْيَاءِ لا شَكَّ فِي صِحَّتِهَا مِنْ غَيْرِهِ بِهَذَا الشَّأْنِ، لا يَحِلُّ الاحْتِجَاجُ بِهِ وَرِوَايَتِهِ إِلا عَلَى سَبِيلِ الاعْتِبَارِ.

904 - «مَنْ لَعِقَ ثَلاثَ لَعَقَاتِ عَسَلٍ ثَلاثَ غَدَوَاتٍ فِي كُلِّ شَهْرٍ لَمْ يُصِبْهُ عِظَمٌ مِنَ الْبَلاءِ» . . رَوَاهُ الزُّبَيْرُ بْنُ سَعِيدٍ الْمَدَائِنِيُّ، عَنْ عَبْدِ الْحَمِيدِ بْنِ سَالِمٍ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ.

وَالزُّبَيْرُ هَذَا قَلِيلُ الْحَدِيثِ مُنْكَرُ الرِّوَايَةِ، وَلَيْسَ هَذَا بِالزُّبَيْرِ بْنِ سَعِيدٍ صَاحِبِ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عَلِيِّ بْنِ زَيْدِ بْنِ حَارِثَةَ.

<<  <  ج: ص:  >  >>