<<  <  ج: ص:  >  >>

[ذكر الأذان في أذن الحسن]

148- قال: أخبرنا عمر بن سعد أبو داود الحفري وقبيصة بن عقبة


148- إسناده ضعيف.
- عمر بن سعد بن عبيد أبو داود الحفري- بفتح المهملة والفاء- ثقة عابد من التاسعة (تق: 2/ 56) .
- قبيصة بن عقبة بن محمد بن سفيان السوائي. صدوق. تقدم في رقم (52) .
- أبو المنذر إسماعيل بن عمر الواسطي نزيل بغداد. ثقة. من التاسعة (تق:
1/ 72) .
- عاصم بن عبيد الله بن عاصم بن عمر بن الخطاب العدوي. ضعيف. من الرابعة (تق: 1/ 384) .
- عبيد الله بن أبي رافع المدني مولى النبي ص. كان كاتب علي. ثقة من الثالثة (تق: 1/ 532) .
- أبو رافع القبطي مولى رسول الله ص اسمه إبراهيم وقيل أسلم أو هرمز.
صحابي. مات في أول خلافة علي على الصحيح (تق: 2/ 421) .
تخريجه:
أخرجه أحمد في مسنده: 6/ 9. وأبو داود برقم (5105) ، والترمذي برقم (1514) والحاكم في المستدرك: 3/ 179. كلهم من طريق سفيان عن عاصم بن عبيد الله عن عبيد الله بن أبي رافع عن أبيه به.
وقد قال الترمذي عقبة: هذا حديث حسن صحيح. وقال الحاكم: هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه. وتعقبه الذهبي بقوله:، عاصم ضعيف،. وهو كما قال فقد أورده في ديوان الضعفاء (ص 157) وقال: ضعفه مالك وغيره. وجزم بذلك ابن حجر كما ذكرنا أعلاه. وقال الشيخ محمد ناصر الدين الألباني في إرواء الغليل (رقم 1173) : حسن إن شاء الله وقال: إنه يتقوى بما روى البيهقي في شعب الإيمان عن ابن عباس: أن النبي ص أذن في أذن الحسن بن علي يوم ولد.
وإسناده ضعيف. كما نقل ذلك ابن القيم في تحفة المودود (ص 21) وانظر سلسلة الأحاديث الضعيفة رقم (321) .
تنبيه:
ورد في مسند أحمد: أذن في أذني الحسن. وورد في مستدرك الحاكم: أذن في أذن الحسين. وسيأتي الحديث في ترجمة الحسين برقم (335) من هذا الطريق.

<<  <  ج: ص:  >  >>